الرئيسية / الاقسام التخصصية / الهندسة المعمارية / عندما تنبت العمارة من الأرض : أبنية رائعة تم إنشاؤها من البامبو فقط !

عندما تنبت العمارة من الأرض : أبنية رائعة تم إنشاؤها من البامبو فقط !

عندما تنبتُ العمارة من الأرض : أبنية رائعة تم إنشاؤها من البامبو فقط !

إعداد المهندس  : معاذ رجب

كثُر الحديث في الآونة الأخيرة عن الخيزران أو ” البامبو ” بعد عدة دراسات ذهبت لإمكانية استخدام الخيزران عوضاً عن الحديد في تسليح المنشآت البيتونية ، وعندها احتدم الجدل حول صحة هذه الدراسات وإمكانية تطبيقها … ولكن ، ماذا لو نظرنا إلى البامبو كعنصر إنشائي مستقل يمكنه تكوين الجمل الإنشائية بمفرده شأنه شأن الحديد أو الخشب ؟

بدايةً دعونا نتعرف إلى البامبو ..

البامبو أو الخيزران نبات من فصيلة العشبيات ، ينمو في كافة القارات ما عدا أوروبا والقطب الجنوبي ، يتميز بجذع أجوف طويل ، وهو واحد من النباتات الأسرع نمواً في العالم . يستخدم البامبو في مجالات كثيرة ولكن يهمنا هنا مجال البناء وخاصة الجمل الإنشائية ، ولنتعرف على الموضوع سنستعرض أحد أشهر الهياكل الإنشائية التي يشكلها البامبو وهي القبب .

  • المركز الاجتماعي متعدد الأغراض لـ  TroVo ng Nghia

المعماري الفييتنامي ” Vo Trong Nghia ” أحد أشهر المعماريين الداعين إلى اعتماد البامبو كعنصر رئيسي في إنشاء المباني ، فهو يطلق عليه اسم الفولاذ الأخضر في القرن 21 ، وقد قام شخصياً بتصميم عدد كبير من الهياكل الخيزرانية الملفتة للنظر داعماً بذلك رأيه .

آخر عمل لـ ” Vo Trong Nghia ” باستخدام البامبو كان في جزيرة الماس مطلاً على نهر سايغون في الجزء الشرقي من مدينة ” Ho Chi Minh ” ، وذلك بإنشائه لمركز اجتماعي متعدد الأغراض استوحى فكرته من سلة الخيزران التقليدية التي يستخدمها الفلاحون المحليون لإيواء الدواجن . يتكون المركز من 8 قبب اثنتان منها بارتفاع 12.5 متر و 6 بارتفاع 7 أمتار .

هذه الهياكل القببية هي أشبه ما تكون بخيم كبيرة مزدوجة الطبقات . الطبقة الخارجية تتكون من القش وتتدلى من الطبقة الداخلية مشكلةً ما يشبه الإفريز ، وحاميةً بذلك هيكل الخيزران من أشعة الشمس القاسية ومن الهطولات المطرية .

هيكل المظلة يتكون من 12 وحدة إنشائية مسبقة الصنع ” معدة مسبقاً ” مما يضمن كفاءة الجملة الإنشائية .

يُذكر أن القبتين الكبيرتين تم بناؤهما في الموقع ، بينما القبب الستة الصغيرة تم إعدادها مسبقاً وتجميعها في الموقع من قبل عمال محليين مهرة .

وكلمسة معمارية وبيئية أخيرة ، تم إضافة فتحة مستديرة في أعلى القبة يدخل منها النور الطبيعي في النهار ، ويخرج منها الهواء الساخن عبر التيارات الهوائية الصاعدة ، وبهذا يتم ضمان التهوية والإنارة الطبيعيتين للقبب .

  • معلومات إضافية عن قبب البامبو :

يمكنك تعلم إنشاء قبة بسيطة من البامبو كإغناء لخيالك المعماري … وفي الحقيقة يوجد طرق كثيرة لربط جذوع البامبو مع بعضها .. انظر إلى هذه القبة النجمية على سبيل المثال ، أليست جميلة ؟

فيما يلي رابط نستعرض فيه كيفية عمل قبة بدءاً من قطع جذوع البامبو والأطوال المطلوبة وانتهاءً بربطها وتجميعها مع بعضها بالضغط هنا.

وهذا فيديو قصير ، أقل من دقيقتين ، يظهر فيه عمال محليون ينفذون قبة خيزرانية بسيطة من عدد بسيط من الجذوع :

[youtube https://www.youtube.com/watch?v=7g1-lBvvN9M]

ليس قبة فقط … مبنى كامل من البامبو !

ما رأيك بمدرسة كاملة تم إنشاؤها من البامبو في إندونيسيا ؟ يمكنك رؤية المدرسة الحاصلة على جائزة الآغا خان في هذا الفيديو الذي لا يتجاوز الدقيقتين أيضاً.

[youtube https://www.youtube.com/watch?v=LGQJnVgrOAA]

  • الخلاصة :

وفي النهاية : هذه ليست دعوة لاستخدام الخيزران في البناء ، وليست مناقشة لصلاحية هذا الأمر من عدمه ! بل هي دعوة لإعادة النظر في أنماطنا المعمارية التي نأخذها نسخاً ولصقاً من مناطق أخرى في العالم تختلف في بيئتها وتختلف في الثروات والمواد المتوفرة فيها ، فقبب البامبو هي مثال واحد لقدرة المواد التقليدية على تنفيذ أبنية رائعة وتتميز باستدامتها وملاءمتها للطبيعة وللوسط المحيط .

  • المصادر :

المصدر الأول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

عن Moaz Rajab

خريج كلية الهندسة المعمارية جامعة دمشق ، شغوف بالعلم والمعرفة ، أعتبر الشعر والأدب غذاء روحي والفلسفة غذاء عقلي ، ولي في الكتابة حياة ...

شاهد أيضاً

زها حديد .. ستشتاقك العمارة

في بحثنا و اطلاعنا نتعرف على أسماء متنوعة في مجالات مختلفة ، أشخاص تحدوا الواقع …